الصين ودولة الإمارات تتفقان على مواصلة توسيع التعاون

الوقت:2018-11-01 18:22:17المصدر: شبكة شينخوا

اتفق نائب الرئيس الصيني وانغ تشي شان مع قادة دولة الإمارات العربية المتحدة على مواصلة تعزيز التعاون بين البلدين خلال زيارة استغرقت ثلاثة أيام واختتمت يوم الثلاثاء.

واجتمع وانغ، الذي قام بالزيارة بدعوة من حكومة دولة الإمارات، مع ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في أبوظبي، ونائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في دبي على التوالي.

وأقام ولي عهد أبوظبي مراسم استقبال لوانغ في قصر الرئاسة.

وخلال الاجتماع مع ولي عهد أبوظبي، قال وانغ إن قرار الرئيس الصيني شي جين بينغ وقادة الإمارات الارتقاء بالعلاقات الثنائية إلى شراكة إستراتيجية شاملة أرسى الأساس وسيكون بمثابة مخطط تسير عليه العلاقات.

وقال وانغ إن دولة الإمارات تتبع مسارا فريدا من التنمية من خلال سعيها إلى تحقيق تنويع الاقتصاد والانفتاح الاجتماعي والشمولية الثقافية وإلى الجمع بين الأساليب التقليدية والحديثة.

وأكد وانغ أن الصين تقدر سعى دولة الإمارات إلى علاقات ودية مع الصين، وترغب في العمل مع الإمارات لتوسيع التعاون البراغماتي والتبادلات الثقافية والشعبية بشكل مستمر.

وذكر نائب الرئيس الصيني أن الصين ترغب في العمل بشكل وثيق مع الجانب الإماراتي حول إدخال تعليم اللغة الصينية إلى 200 مدرسة حتى يتسنى تحقيق الهدف في أقرب وقت ممكن.

وأضاف وانغ أن الجانب الصيني يرغب في تعزيز التنسيق مع الجانب الإماراتي حتى تستأنف محادثات التجارة الحرة بين الصين ومجلس التعاون الخليجي قريبا وتتوج بإبرام اتفاقية.

وذكر وانغ أن الصين تؤمن إيمانا راسخا بأنه من خلال الجهود المشتركة، سوف تتسع التبادلات والتعاون بين الصين ودولة الإمارات وتنمو الشراكة الإستراتيجية الشاملة بين البلدين بصورة أكبر.

ومن جانبه، قال ولي عهد أبوظبي إن زيارة الدولة التي قام بها الرئيس شي مؤخرا ارتقت بالتعاون الثنائي إلى مستوى جديد وبعثت بإشارة إيجابية، مضيفا أن الصين حققت إنجازات رائعة في التنمية وأن دولة الإمارات تؤمن بـ وتتطلع إلى دور متزايد الأهمية للصين في الشؤون الدولية وشؤون الشرق الأوسط.

وذكر أن دولة الإمارات تعتبر علاقاتها مع الصين جزءا رئيسيا من سياساتها الدولية وترغب في العمل مع الجانب الصيني لاستكشاف الإمكانات ومواصلة دفع التعاون والتبادلات.

وخلال اجتماعه مع نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، قال وانغ إن الإمارات لديها قيادة قوية وتتمتع باقتصاد مزدهر وتنعم بمجتمع متناغم ومستقر. والإنجازات التي حققتها دولة الإمارات في التنمية هي إنجازات بارزة.

وعلى وجه الخصوص، تسعى دبي إلى تحقيق تنمية مستدامة ونجحت في تحقيق تحولها، وأصبحت هذه المدينة الشابة والنابضة بالحياة أيقونة جديدة لدولة الإمارات.

وقال وانغ إن زيارته تهدف إلى الحفاظ على الزخم في الزيارات والتبادلات رفيعة المستوى وتعزيز التعاون الثنائي. وتهدف على وجه التحديد إلى تعزيز التعاون الملموس في شتي المجالات تماشيا مع التوافقات الرئيسية التي توصل إليها قادة البلدين وتوطيد الشراكة الإستراتيجية الشاملة.

وذكر أن الصين مستعدة لدعم الإمارات في استضافة معرض إكسبو 2020 دبي وتقاسم خبراتها معها في تنظيم حدث كهذا.

وأشار وانغ إلى أن الصين ودولة الإمارات حققتا إنجازات كبيرة في التعاون داخل إطار مبادرة الحزام والطريق ويتعين على الجانبين مواصلة تعزيز تعاونهما في مجالات المالية والابتكار والذكاء الاصطناعي.

وقال وانغ إنه يتعين على الجانبين أيضا العمل معا لتسريع مشروع زراعة الأرز بماء البحر لصالح الشعبين وحتى العالم.

ومن جانبه، ذكر نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أن الإمارات تولى أهمية كبيرة لعلاقاتها مع الصين وتعتز بالشراكة الإستراتيجية الشاملة بين البلدين. وإن دولة الإمارات تشكر الصين على دعمها طويل الأجل.

ولفت إلى أن الصين تعد الآن الشريك التجاري الأول للإمارات وأن إنجازات التعاون بين الجانبين بارزة.

وأضاف أن الجانب الإماراتي مستعد للعمل مع الجانب الصيني لمواصلة تعزيز التعاون تماشيا مع التوافقات التي توصل إليها القادة.

وأعرب نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي عن شكره للصين على دعمها للإمارات في معرض إكسبو 2020 دبي. وقال إن هناك ترحيبا حارا بمشاركة الصين في المعرض واغتنام هذه الفرصة لمواصلة تعزيز الصداقة والتعاون الثنائيين.

قام وانغ بجولة في الشرق الأوسط في الفترة من 22 إلى 30 أكتوبر الجاري، زار خلالها إسرائيل وفلسطين ومصر والإمارات.

تحرير: تشي هونغ
مقالات ذات صلة
الأكثر قراءة