تعليق إخبارى: خطاب الرئيس شى بمناسبة العام الجديد يؤكد على رفاهية الشعب

الوقت:2018-01-03 15:24:00المصدر: شبكة شينخوا

احتلت رفاهية الشعب الصينى مكانا مركزيا فى خطاب الرئيس شى جين بينغ بمناسبة العام الجديد أمس الأحد ،الذى سلط فيه الضوء على مبدأ حكم "الشعب أولا".

واعتاد علماء صينيون قدماء القول ان الشعب هو أساس الدولة . وفى خطابه قال شى ان " رفاهية شعبنا هى الإنجاز السياسى الأعظم للحزب وللحكومة . وإن كوادرنا يتعين أن يضعوا مستوى معيشة الشعب فى القلب وأن يساعدوه على أن يعيش حياة أفضل".

إن الأفعال تتحدث بصوت أعلى من الكلمات. وخلال الأعوام الخمسة الماضية ،قاد شى البلاد التى يبلغ تعدادها 1.4 مليار نسمة إلى تحقيق إنجازات متعددة تتعلق بحياتهم .

وبالحديث عن الإنجازات التى حققتها الصين فى عام 2017، قال شى إن إجمالى الناتج المحلى ارتفع إلى 80 تريليون يوان (12.3 تريليون دولار أمريكى) وتم خلق أكثر من 13 مليون وظيفة جديدة فضلا عن تغطية 1.35 مليار شخص بالتأمين الطبى الأساسى ورفع أكثر من 10 ملايين شخص بالريف من دائرة الفقر .

كما وضعت الصين هدفا طموحا يقضى برفع الجميع من دائرة الفقر بحلول عام 2020 ولم يتبق على ذلك سوى ثلاثة أعوام .وقد أرست الدولة مثالا لافتا للعالم حيث رفعت اكثر من 700 مليون شخص من الفقر منذ تبنى سياسة الإصلاح والإنفتاح قبل أربعة عقود .

وعندما يتحقق هدف 2020 الذى يبدو مؤكدا ،سوف تكون تلك هى المرة الأولى فى تاريخ الصين الذى يمتد آلاف السنين التى يتم فيها القضاء على الفقر المدقع .

وقال شى " ان هذه قضية كبرى مهمة لكل من الأمة الصينية والبشرية . فلنقم بها سويا ونجعلها تتحقق" .

وأقر الرئيس مع ذلك بوجود مشكلات فى المجتمع الصينى تضعف معيشة الشعب ، ومن بين أكثر الشواغل الملحة للمواطنين التعليم والتوظيف والدخل والتأمين الاجتماعي والرعاية الصحية ورعاية كبار السن والإسكان وحماية البيئة.

وسوف تحتفل الصين هذا العام بالذكرى الأربعين للإصلاح والانفتاح . وسوف تكون فرصة عظيمة للدولة لتأمل الماضى والتخطيط للطريق المستقبلى للتنمية .

وتعهد شى فى خطابه بأن تنفذ الصين بكل تصميم الإصلاح فى عام 2018 : " فالإصلاح والانفتاح هما الطريق الذى يبجب أن نمضى عليه لإحراز تقدم فى الصين المعاصرة وتحقيق الحلم الصينى " .

وأشار شى إلى أن رفاهية الشعب الصينى لا يمكن ان نفصلها عن رفاهية البشرية جمعاء .

وفى خطابه تعهد شى بأن تدعم الصين بشدة سلطة الأمم المتحدة ومكانتها وأن تفى بتعهداتها وواجباتها الدولية بنشاط وأن تظل ملتزمة بثبات بتعهداتها فى معالجة تغير المناخ وتدفع بنشاط مبادرة الحزام والطريق وأن تكون دائما من بناة السلام العالمى والمساهمين فى التنمية العالمية والمحافظين على النظام الدولى .

والرؤية العالمية كما وضعها شى هى رسم مستقبل اكثر ازدهارا وسلمية للبشرية بالجهود المشتركة للشعب الصينى وشعوب الدول الأخرى .

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة