تعميق التعاون الصيني العربي في مجالات الثقافة والإذاعة والسينما والتلفزيون

الوقت:2017-12-22 10:31:13المصدر: شبكة شينخوا

أعلنت وزارة الثقافة الصينية يوم الخميس عن 40 مشروعا ثقافيا تندرج ضمن قائمة "الحزام والطريق" لدفع التجارة والاستثمارات الثقافية 2018 من ضمنها مشروع بناء منصة خدمات الأفلام والتلفزيون في الدول العربية.

وتأتي هذه الخطوة في إطار جهود هادفة إلى تطبيق ((خطة التنمية الثقافية بوزارة الثقافة في إطار الحزام والطريق 2016-2020)) والإسراع في تطوير التجارة الثقافية بين الصين والدول على طول الحزام والطريق.

وتعمل الخطة على إكمال مشاريع ثقافية موجهة إلى الخارج وبها منافع اقتصادية جيدة من جهة ومن جهة أخرى لها تأثيرات نموذجية كبيرة، كما تهدف أيضا إلى تقوية شركات ثقافية تمتلك التقنيات المحورية الرئيسية والقدرة الابتكارية العالية والعلامات التجارية المشهورة والقدرة التنافسية القومية في الأسواق الدولية.

وكانت الصين قد أصدرت وثيقة ((سياسة الصين تجاه الدول العربية)) في يناير العام الماضي. وفيما يتعلق بمجال التعاون في مجالات الثقافة والإذاعة والسينما والتلفزيون والإعلام والنشر ومراكز الفكر، أكدت على ضرورة تشجيع تبادل الزيارات المنتظمة بين المسؤولين الثقافيين من الجانبين الصيني والعربي وإقامة علاقات التعاون التخصصي الودي بين المؤسسات الثقافية لدى الجانبين من أجل الاستفادة من التجارب المفيدة لدى بعضهما البعض.

وأكدت الوثيقة على وجوب تشجيع وتبادل وفتح مراكز ثقافية بين الجانبين، ودعم تبادل وإقامة فعاليات سنة ثقافية والمشاركة في مهرجانات الفنون المقامة بالجانب الآخر، وإنجاز "برنامج تبادل الزيارات بين عشرة آلاف فنان صيني وعربي". وتعزيز التعاون في تكوين الكفاءات الثقافية والقطاع الثقافي.

وأضافت الوثيقة أنه يتعين دفع وسائل الإعلام لدى الجانبين لتعزيز الحوار والتعاون، وتعميق التواصل المهني وتبادل المخططات وتدريب الأفراد ، ودعم التغطية المشتركة والتعاون في تصوير الأفلام والتشارك في إنشاء وسائل الإعلام، حيث سيقوم الجانبان بتعزيز التواصل والتعاون في الإذاعة والسينما والتلفزيون ومواصلة إنجاح ملتقى التعاون الصيني العربي للإذاعة والتلفزيون ودبلجة الأفلام والبرامج التلفزيونية وايجازتها للبث وإجراء التعاون الفني والقطاعي في مجالات الإذاعة والسينما والتلفزيون. وتشجيع الجانبين على تبادل إقامة أسابيع الأفلام وتبادل إرسال وفود سينمائية والمشاركة النشطة في المهرجانات الدولية للأفلام التي تقام في الجانب الآخر. والقيام بترجمة بعض الأعمال الفنية من اللغة الصينية إلى اللغة العربية والعكس ودبلجتها. وتشجيع التعاون بين اتحاد إذاعات الدول العربية من جهة وإذاعة الصين الدولية والقناة العربية في تلفزيون الصين المركزي من جهة أخرى.

وفي إطار تعزيز التبادلات الثقافية بين الصين والعالم العربي ضمن مبادرة الحزام والطريق. في العام الماضي، أقيم العام الثقافي الصيني المصري وأقيمت فعاليات قوية وحيوية ما أعطى زخما جديدا لتحقيق مزيد من التقدم والتعاون للدولتين العريقتين، كما شيدت جسرا أكثر متانة بين الشعبين وخلقت مساحة أوسع لتسريع الارتقاء بالعلاقات الثقافية بين البلدين.

وقد استشعر من شاركوا في إنجاح هذا العام الثقافي الذي تألق بامتياز، أن هذه النوعية من الفعاليات الثقافية المشتركة استطاعت أن تحكى قصة التبادل الحضاري والتعاون الثقافي بين البلدين وقربت بين الشعبين أكثر فأكثر وستسهم يوما بعد يوم في دفع التنمية الاقتصادية والتجارية والثقافية على طول الحزام والطريق.

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة