مبادرة الحزام والطريق الصينية تواصل دفع المشاريع الكبرى في ماليزيا عام 2018

الوقت:2017-12-21 18:39:43المصدر: شبكة شينخوا

قالت دار أبحاث ماليزية اليوم (الخميس) إن مبادرة الحزام والطريق الصينية ستواصل الاضطلاع بدور كبير في تحفيز المشروعات الكبرى في عام 2018 بماليزيا.

وقال مركز ((سي آي أم بي)) للأبحاث في تقرير إنه بفضل الدعم التمويلي للمبادرة كأداة تمكين، استهدفت ماليزيا لأول مرة إقامة 4 مشاريع سكك حديدية ضخمة بالتزامن في عام 2018، يصل إجمالي كلفتها إلى 164 مليار رينغيت (40.27 مليار دولار أمريكي) وإجمالي أطوالها إلى 1.209 كم

وقال التقرير إن هذه المشاريع تتضمن مشروع قطار فائق السرعة من كوالالمبور إلى سنغافورة يصل إجمالي قيمته ما بين 50 و60 مليار رينغيت، وخط سكة حديد بطول الساحل الشرقي بتكلفة 55 مليار رينغيت، وخط دائرى أو ما يعرف بماس رابيد ترانزيت3 بـ40 مليار رينغيت، وخط قطار مكهرب مزدوج المسار ما بين جيماس وجوهور بارو بقيمة 8.9 مليار رينغيت.

وأوضح المركز إن هذه المشاريع حققت بحلول نهاية 2017 تقدما كبيرا من حيث الموافقات الحكومية وإطلاق الخطط والمراحل الأولية للاستحواذ على الأراضي وتصميم المشاريع وعملية المناقصة، التي تتطلب 6 أشهر على الاقل للتقييم والترسية.

وتوقع أن يتم الانتهاء من عقود تلك المشاريع في عام 2018 وذلك لأن هياكل المشاريع وطرق تمويلها متوفرة إلى حد كبير.

ومستشهدا بمشروع خط قطار الخط الساحلي أحد المشاريع الرئيسية تحت مبادرة الحزام والطريق كمثال، قال المركز إن ترسية العقود سوف تبدأ في النصف الأول من العام المقبل، متوقعا أن يتم الانتهاء من المشروع في عام 2024.

وأضاف أنه " من المستهدف أن يتم منح نحو 30 إلى 40 بالمائة من إجمالي قيمة المشروع إلى مقاولين محليين".

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة