شي التقى عديدا من رؤساء الدول الآسيوية

الوقت:2019-05-15 16:12:03المصدر: شبكة شينخوا

شي التقى عديدا من رؤساء الدول الآسيوية

أجرى الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الثلاثاء محادثات مع الرئيس اليوناني بروكوبيس بافلوبولوس، الذي يقوم بزيارة دولة للصين وسيحضر خلالها أيضا مؤتمر حوار الحضارات الآسيوية في بكين.

وتحدث شي عن أهمية زيارة بافلوبولوس لتعزيز التبادلات والتعلم المتبادل للحضارات في أوروبا وآسيا، وكذلك الحوار بين الحضارات في العالم.

وأكد على شمول الحضارة الصينية منذ العصور القديمة، مشيرا إلى دخول الحضارة اليونانية القديمة والحضارة الرومانية القديمة والحضارة المتوسطية، وكذلك البوذية والإسلامية والمسيحية إلى البلاد عبر طريق الحرير القديم.

وقال شي إنه لم يحدث قط أي صدام بين الحضارات أو أي حرب دينية في الصين، مضيفا أن الأمة الصينية ليس لديها تقليد للعدوان.

ونوّه إلى أن الشعب الصيني يتمسك منذ وقت طويل بالتفاني للوطن، ويؤمن بأن الدولة تأتي دائما أولا قبل الأسرة، كما أنه مقتنع بأنه لن تكون هناك سعادة فردية وعائلية بدون أمة قوية موحدة.

ولفت شي إلى أن الشعب الصيني لا يزال مُصرّا على تصميمه على حماية الوحدة الوطنية وسلامة الأراضي، وكذلك حماية المصالح الوطنية وكرامة الدولة.

وأضاف أن الصين ستتبع بثبات طريق الاشتراكية ذات الخصائص الصينية رغم كل أنواع من المشقات والعقبات.

ووصف شي شعوب جميع البلدان بأنهم يعيشون في قرية عالمية مصيرها السباحة معا أو الغرق معا، مشددا على الحاجة إلى تعزيز التبادل والتعلم المتبادل بين الحضارات والتعاون المربح للجميع من مختلف البلدان لبناء عالم منفتح وشامل ونظيف وجميل يتمتع بسلام دائم وأمن عام وازدهار مشترك.

ومن جانبه، قال بافلوبولوس إن حجة "صدام الحضارات" التي أثارها أشخاص معينون في الساحة الدولية كانت خطأ فادحا.

ولفت إلى أن الحضارات المختلفة ينبغي أن تحترم بعضها البعض، وتعزز التعلم المتبادل من خلال الحوار والتبادلات، وتستفيد من نقاط القوة لدى بعضها البعض، وهذه هي السبيل لضمان سلام عالمي دائم وتعايش متناغم للبشرية.

وأضاف أن اليونان تقدر بشكل كبير وجهة النظر التي اقترحها شي بشأن الحضارات العالمية والتنمية المشتركة لمبادرة الحزام والطريق ومفهوم بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية.

كما أشاد الرئيس اليوناني بالصين لدعمها التعددية واحترام كلماتها والوفاء بوعودها على الساحة الدولية.


شي يلتقي رئيس وزراء أرمينيا

التقى الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الثلاثاء رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، الموجود في بكين لحضور مؤتمر حوار الحضارات الآسيوية.

وقال شي إنه يتعين على الصين وأرمينيا، اللتين تتمتعان بتاريخ طويل من الحضارة، توطيد التعلم المتبادل الذي يصب في مصلحة تدعيم الصداقة الممتدة بين البلدين إضافة إلى البناء المشترك للحزام والطريق، من أجل ضخ زخم جديد في التعاون والتنمية على المستوى الإقليمي.

وأكد شي أن الصين مستعدة لدفع التعاون الثنائي قدما وتحقيق المزيد من النتائج الملموسة في مختلف المجالات، بما في ذلك التجارة والاستثمار والتعدين وصهر المعادن والطاقة المتجددة والبنية التحتية.

وأشار شي إلى أنه يتعين على الجانبين تعزيز التعاون في مكافحة الإرهاب وإنفاذ القانون والأمن والمكافحة المشتركة لقوى الشر الثلاث المتمثلة في الإرهاب والانفصالية والتطرف.

من جانبه، قال باشينيان إن أرمينيا تتعامل مع العلاقات الثنائية مع الصين من منظور استراتيجي، وهي مستعدة للمشاركة الفعالة في البناء المشترك للحزام والطريق.

وأضاف أن أرمينيا ملتزمة تماما بمكافحة الإرهاب.

شي يلتقي رئيسة سنغافورة

التقى الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الثلاثاء رئيسة سنغافورة حليمة يعقوب، الموجودة في بكين لحضور مؤتمر حوار الحضارات الآسيوية.

وقال شي إن البلدين يتعين عليهما الحفاظ على التقليد الخاص بالتبادلات رفيعة المستوى من أجل تقديم إرشاد استراتيجي لتنمية العلاقات الثنائية.

ودعا شي الجانبين إلى العمل من أجل تنمية عالية الجودة للبناء المشترك للحزام والطريق واستغلال أفضل للممر التجاري البري-البحري الدولي الجديد وتعزيز التعاون في أسواق الطرف الثالث وتحقيق تقدم في أسرع وقت ممكن.

وأكد شي أنه يتعين على البلدين تقديم الدعم القوي للعولمة الاقتصادية والتعددية وتدعيم التضامن والتعاون بين الدول الآسيوية واستغلال المؤتمر فرصة من أجل البناء المشترك لآسيا أفضل.

وأشارت حليمة إلى أن هذا هو الوقت المناسب للصين لاستضافة مؤتمر حوار الحضارات الآسيوية، قائلة إن المؤتمر سيساعد في استكشاف طرق أفضل تعود بالنفع على شعوب العالم.

وأكدت حليمة أن سنغافورة تؤيد بحزم مبادرة الحزام والطريق منذ البداية، كما أنها مستعدة لتعميق التعاون في الاقتصاد والتجارة والتبادلات الشعبية والثقافية والتمسك المشترك بنظام التجارة التعددي القائم على القواعد.

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة