رئيسة الجمعية العامة للأمم المتحدة: مبادرة الحزام والطريق نموذج للتعاون الدولي الفعال للتنمية المستدامة

الوقت:2019-04-29 14:02:44المصدر: شبكة شينخوا

قالت رئيسة الجمعية العامة للأمم المتحدة ماريا فرناندا اسبينوزا غارسيس، إن مبادرة الحزام والطريق هي نموذج للتعاون الدولي الفعال من أجل التنمية المستدامة.

وقالت في مقابلة مع ((شينخوا)) مؤخرا إنه "أنا أثمن مبادرة الحزام والطريق باعتبارها مبادرة مفتوحة من حيث المبدأ ومثالا للتعاون الدولي الفعال من أجل التنمية المستدامة".

وأضافت أنه "في العالم المترابط حاليا، لا يمكن تسوية التحديات الكبيرة من قبل بلد بمفرده، ولا يمكن لعمل ما أو منظمة ما، أن تعمل لوحدها"، مشيرة إلى أن "تعاونا دوليا أكبر أمر مطلوب، ويجب تعزيز تعددية الأطراف".

وقالت رئيسة الجمعية العامة للأمم المتحدة أيضا إن هذا العام تحديدا يتحلى بأهمية خاصة، مع تبني برنامج بوينس آيريس للعمل من أجل تعاون الجنوب-الجنوب، في مارس، والذي عزز إمكانية تعاون دول الجنوب والتعاون الثلاثي، كأدوات فعالة لتحقيق تغيرات إيجابية، وخاصة للقضاء على الفقر بكافة أشكاله.

وأكدت على أن مبادرة الحزام والطريق هامة جدا في هذا الصدد.

وأوضحت قائلة "إن هذه المبادرة تتمتع بإمكانية توفير إسهامات إقليمية قوية لتحقيق أجندة التنمية 2030، عبر مجالاتها الخمسة ذات الأولوية، وعبر هدف شامل مشترك لرسم طريق باتجاه تحقيق الرخاء والاستدامة المشتركين".

وفي ردّها على سؤال حول كيف تتلاءم مبادرة الحزام والطريق مع أجندة التنمية 2030 وتدفع تحقيق أهدافها، قالت اسبينوزا "إن الأدلة على إسهامات المبادرة لدفع الرخاء بالعالم، مشجعة جدا".

وأوضحت أن المبادرة توفر "منصة قوية" للنمو الاقتصادي والتعاون الإقليمي الواسع النطاق، وهي أمور ضرورية لتحقيق أهداف (الأمم المتحدة) للتنمية المستدامة.

وأضافت "أن منطقة المبادرة تحتل 82% من المكاسب، والنسبة الأكبر في شرقي آسيا. وهناك دراسات تؤكد على أن هذه المبادرة يمكن أن تسهم في انتشال 8.7 مليون شخص من الفقر المدقع، و34 مليونا من الفقر المعتدل".

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة