وزير: باكستان تحول نفسها إلى منطقة أعمال من خلال الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني

الوقت:2019-04-10 17:48:55المصدر: شبكة شينخوا

قال وزير الشؤون البحرية الباكستاني، علي حيدر زيدي، هنا يوم الخميس، إن بلاده تعمل على تحويل نفسها إلى منطقة أعمال مزدحمة على وجه السرعة عن طريق اغتنام الفرص التي يوفرها ميناء غوادار في إطار الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني.

وخلال إلقائه كلمة في حفل افتتاح معرض غوادار لعام 2019، لفت الوزير إلى أن باكستان مفتوحة للمستثمرين وأن ميناء غوادار لديه إمكانات كبيرة ليكون مركزا للأعمال والتجارة نظرا لكونه بوابة للعالم وسيعود بالفائدة على باكستان وجيرانها والمنطقة.

وأوضح الوزير أن التقدم الذي يحرزه ميناء غوادار من شأنه أن يساهم في بدء نشاط تجاري من أعلى مستوى إلى أدنى مستوى في الاقتصاد المحلي في باكستان من خلال مساعدة الاقتصاد المحلي وتعزيز التصنيع.

وانطلق معرض غوادار لعام 2019، الذي عقدت دورته الأولى العام الماضي، في مدينة غوادار الساحلية بجنوب غربي البلاد، حيث يوفر منصة للتفاعل بين رواد الأعمال المحليين والأجانب، مما يزيد من آفاق التصدير عن طريق التفاعلات المثمرة بين رجال الأعمال فيما بينهم من جهة وبين رجال الأعمال والمستهلكين من جهة أخرى.

ووفقا لشركة الصين القابضة للموانئ الأجنبية، المشغلة لميناء غوادار، تشارك أكثر من 100 شركة في هذا الحدث، الذي يستمر يومين، حيث تفيد توقعات بأن نتاجا كبيرا سيتأتى جراء التفاعلات بين المشاركين.

وفي هذه المناسبة، قال رئيس مجلس إدارة شركة الصين القابضة للموانئ الأجنبية، تشانغ باو تشونغ، أن غالبية العارضين والمشاركين في المعرض هم من الشركات المعروفة المتخصصة في قطاعات مختلفة، بما في ذلك النسيج والتطوير العقاري والزراعة والخدمات اللوجستية والمستحضرات الدوائية وتصنيع الآلات.

وأفاد أن "العديد من المستثمرين الصينيين والشركات الباكستانية توصلوا إلى اتفاقات تعاون فيما بينهم حتى قبل انطلاق المعرض"، مضيفا أن المستثمرين الصينيين أخبروه أنه بوسعهم استيراد أكبر قدر ممكن من البضائع، مثل الرخام والأطعمة البحرية وغيرها من غوادار.

وذكر تشانغ في الحفل أن شركة الصين القابضة للموانئ الأجنبية والمستثمرين الصينيين الآخرين يركزون بشكل خاص على رفاه السكان المحليين في غوادار من خلال بناء المدارس والمستشفيات وخزانات المياه الصالحة للشرب وبدء مشاريع للحد من الفقر والمزارع الخضراء.

من جهته، قال رئيس هيئة ميناء غوادار، نصير خان كاشاني، إن جهود التنمية التي بُذلت في مختلف القطاعات خلال السنوات القليلة الماضية ستؤتي ثمارها قريبا مع مشاركة المستثمرين الأجانب والمحليين.

ولدى تعهده بتوفير أفضل التسهيلات للمستثمرين والتجار، أوضح كاشاني أن عملية منح الإعفاءات الضريبية للمستثمرين قد بدأت بالفعل وسيتم الانتهاء منها والموافقة عليها والإعلان عنها قريبا.

تحرير: 曹家宁
مقالات ذات صلة
الأكثر قراءة