سريان اتفاق الإعفاء من التأشيرة بين الصين وقطر في وقت لاحق من الشهر الجاري

الوقت:2018-12-13 12:37:28المصدر: شبكة شينخوا

التقى يانغ جيه تشي عضو المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني بالشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري في بكين يوم الأربعاء.

وقال يانغ وهو أيضا مدير مكتب لجنة الشؤون الخارجية للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني إن قطر شريك هام للصين في البناء المشترك للحزام والطريق والسعي للتعاون المتبادل المنفعة.

وأضاف أن الصين مستعدة للعمل مع قطر لتعميق الثقة السياسية المتبادلة وتعزيز التعاون العملي وتقوية الاتصال والتنسيق في الشؤون الدولية والإقليمية وتعزيز الاتصال حول مكافحة الإرهاب ودفع الشراكة الاستراتيجية قدما لتحقيق مزيد من التنمية.

ومن جانبه، قال محمد إن قطر تولي أهمية لشراكتها الاستراتيجية مع الصين ومستعدة للعمل مع الصين لتعزيز التعاون في مختلف المجالات في إطار مبادرة الحزام والطريق لتحقيق التنمية والرخاء المشتركين.

أعلنت الصين وقطر يوم الأربعاء في العاصمة الصينية بكين، أن اتفاق الإعفاء من تأشيرة الدخول بين البلدين يسري بداية من 21 ديسمبر الجاري.

ويأتي هذا الإعلان في حين ترأس عضو مجلس الدولة ووزير الخارجية الصيني وانغ يي والشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير خارجية قطر، بشكل مشترك، الاجتماع الأول لآلية الحوار الاستراتيجي بين حكومتي الصين وقطر.

وعبر الجانبان عن أملهما في اغتنام تلك الفرصة لتعزيز التعاون في مجال السياحة وتوسيع التبادلات الشعبية.

وإذ يواكب هذا العام الذكرى السنوية الثلاثين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين وقطر، قال وانغ إنه من المهم للغاية البدء في آلية الحوار الاستراتيجي بين حكومتي البلدين.

وأضاف وانغ قائلا: "إن الصين مستعدة للعمل مع قطر من أجل دفع العلاقات الثنائية قدما إلى ثلاثين عاما أخرى من التطور الأكثر سرعة"، واقترح أن يستغل الجانبان فرصة الاتباع المشترك لمبادرة الحزام والطريق لتضافر استراتيجيات التنمية في كلا البلدين، وتنفيذ التعاون المربح للجانبين في مجالات مثل الطاقة والتكنولوجيا الفائقة والجديدة والاستثمار والتمويل.


تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة