شركات صينية وصربية تشكل اتحادا لتعزيز العلاقات الاقتصادية

الوقت:2018-07-26 09:48:26المصدر: شبكة شينخوا

تأسس اتحاد الاقتصاد الصيني-الصربي هنا يوم الثلاثاء بهدف جمع شركات بارزة من أجل مزيد من تطوير التعاون والتبادل بين البلدين.

ودعا السفير الصيني لدى صربيا لي مان تشانغ الشركات إلى الانضمام إلى الاتحاد، قائلا إن إقامة الاتحاد جاء نتيجة لتعاونه مع توميسلاف نيكوليتش، الرئيس الصربي السابق والرئيس الحالي للمجلس الوطني للتعاون مع الصين وروسيا، وإن الاتحاد سيمثل في المستقبل خدمة مهمة لكل من الشعبين الصيني والصربي للعمل سويا لبناء التعاون الاقتصادي.

ووفقا لما ذكره شيوي لي، رئيس اتحاد الاقتصاد الصيني-الصربي، فإن هدف الاتحاد يكمن في الاستجابة الفعّالة لمبادرة الحزام والطريق في وضع يتطور فيه التعاون الاقتصادي بشكل شامل من خلال إقامة منصة وتدعيم التبادلات بين الشركات.

وقال شيوي "سيوفر الاتحاد دعما هائلا للشركات من الصين للاستثمار والنمو في صربيا، بينما سيساعد بشكل كبير الشركات الصربية التي تخطط للتنمية في السوق الصيني"، مضيفا أن بعض أعضاء الاتحاد، مثل شركة الصين للطرق والجسور ومجموعة إتش بي آي إس صربيا وهواوي ومجموعة شانغدونغ هاي-سبيد وشركة مجموعة واي تي أو، فضلا عن شركة الصين لهندسة الآلات، قدموا بالفعل إسهامات ضخمة لتنمية التعاون بين البلدين.

وقال نيكوليتش، الذي حصل على شهادة منحته لقب الرئيس الشرفي للاتحاد، "أدعو رجال الأعمال والشركات في صربيا للدخول في عمل هذا الاتحاد غير الإلزامي والأكثر فائدة."

تحرير: وانغ بوه
الأكثر قراءة