السفير الإماراتي في الصين: علاقاتنا التجارية قفزت 800 ضعف، وآفاق "الحزام والطريق" واعدة للجميع

الوقت:2018-05-29 09:32:47المصدر: شبكة شينخوا

أكد الدكتور علي عبيد الظاهري سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى الصين على أهمية العلاقات الثنائية بين الصين والإمارات وما حققته من تقدم وتطور في جميع المجالات، لافتا إلى حرص قيادة بلاده على تعزيز ودفع العلاقات الثنائية مع الصين بشكل أعمق.

وقال الدكتور الظاهري في كلمة ألقاها خلال أعمال المنتدى العاشر لخليج بيبو للتعاون الاقتصادي، الذي أقيم مؤخرا في مدينة ناننينغ حاضرة منطقة قوانغشي الذاتية الحكم لقومية تشوانغ بجنوبي الصين، قال إن البلدين حرصا في السنوات الأخيرة على ضمان التنفيذ النشط والفعال للتوافقات الهامة بين الجانبين، وحصدا ثمار مخرجات تعاونهما المشترك، منوها في الوقت ذاته بقوة العلاقات التجارية الثنائية التي نمت بشكل دراماتيكي يقدر بـ 800 ضعف خلال العقود الثلاثة الماضية منذ تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين بشكل رسمي، حيث قفزت من 63 مليون دولار أمريكي فقط عام 1984، إلى أكثر من 50 مليار دولار أمريكي في العام الماضي 2017.

وأكد الظاهري دعم بلاده القوي لمبادرة "الحزام والطريق" التي طرحها الرئيس الصيني شي جين بينغ، والتي من شأنها زيادة الازدهار والتنمية الاقتصادية في أوراسيا والشرق الأوسط، مشيرا إلى مكانة الإمارات كشريك تجاري أساسي للصين ودورها كمشارك نشط وفاعل في المبادرة، ولا سيما وأن نحو 60 بالمئة من إجمالي التجارة الصينية سيمر عبرها ضمن نطاق المبادرة، ليعاد تصديرها وتوجيهها إلى القارتين الإفريقية والأوروبية.

وأعرب الظاهري عن ثقته التامة بوجود فرص تجارية جديدة ومميزة لكل من الصين وجميع الدول الواقعة على طول خطوط المبادرة، ولا سيما بالنسبة للصين التي تسعى من خلال المبادرة إلى بناء جسر يقود نحو المستقبل المشترك للبشرية، مؤكدا أن نجاح المبادرة سيوفر أساسا متينا لمزيد من الأمن والازدهار والتقدم لمستقبل العالم بأسره.

وأضاف الظاهري أن بإمكان دولة الإمارات أن تلعب دورا حاسما كبوابة هامة للصين في المنطقة، ولذلك فإن من شأن تعميق التعاون الاقتصادي والتجاري بين الجانبين خلق المزيد من الفرص وفتح المجالات بشكل أوسع للتعاون في القطاعات الاستراتيجية الهامة، معربا عن تطلع بلاده للعمل مع الجانب الصيني لتطوير واستكشاف مناطق وآفاق تعاون أوسع من التعاون الاقتصادي والتجاري بين الجانبين.

تحرير: وانغ بوه
الأكثر قراءة