دبي تجتذب 258 ألف سائح صيني في الربع الأول من عام 2018

الوقت:2018-05-23 15:55:35المصدر: شبكة شينخوا

أصبحت الصين سوق منشأ واعدة لقطاع السياحة في دبي بعد قيام المدينة بتعزيز الشراكات مع الشركات الصينية للاستفادة من أكبر سوق للسياحة في الخارج، وفقا لما ذكرته هيئة السياحة في دبي.

وأصبحت الصين خامس أكبر سوق منشأ بالنسبة إلى دبي في عام 2017، وباتت واحدة من أسرع أسواقها نموا. وقام أكثر من 760 ألف سائح صيني بزيارة دبي في العام الماضي، في حين زار 258 ألف صيني دبي في الربع الأول من عام 2018، بزيادة 12 بالمائة على أساس سنوي، وفقا لتصريحات عصام كاظم، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري.

وقال كاظم إنه "بناء على أحدث الإحصاءات، نحن واثقون بأن الزوار الصينيين سيلعبون دورا كبيرا في مساعدتنا على تحقيق رؤية دبي السياحية التي تهدف إلى استقبال 20 مليون زائر سنويا بحلول عام 2020".

وعززت إدارة السياحة والتسويق التجاري في دبي "دبي للسياحة" جهودها لزيادة عدد السائحين القادمين من الصين من خلال حملة تسويقية وترويجية كبيرة بالتعاون مع كبار اللاعبين الصينيين في قطاعات السفر وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والإنترنت.

وخلال الأسبوع الماضي، أبرمت "دبي للسياحة" شراكات مع "فليجي"، وهي فرع السياحة لشركة "علي بابا"، ومجموعة هواوي لأعمال المستهلكين وشركة تينسنت من أجل إطلاق خدمات ترويجية رقمية واجتماعية ومحمولة لجذب المزيد من المسافرين الصينيين.

ونفذت "دبي للسياحة" حملة بالتعاون مع شركة سيتريب، وهي وكالة سياحة رائدة في الصين، لزيادة عدد الزوار إلى دبي خلال الربع الأول من عام 2018، وتطلق حالياً حملة مماثلة في سيتريب للربع الثاني.

وقال كاظم إن عدد المسافرين المستقلين يزداد بفضل سياسة الإعفاء من التأشيرات للزوار الصينيين.

ولتلبية مطالب العدد المتزايد من السائحين الصينيين، تقوم دبي بالترويج لبرنامجها "تشاينا ريدي" من خلال إجراءات مثل تقديم خدمة الدفع عبر الهاتف المحمول في وجهات التسوق الرئيسية.

وأضاف كاظم أن "دبي تواصل جذب الزوار الصينيين بأعداد أكبر، وهدفنا هو الحفاظ على هذا الزخم. وهذا يجعل من الضروري من جانبنا الوصول بكل وسيلة ممكنة لضمان نمو أكبر من هذه السوق الضخمة".

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة