شركة صينية تبدأ أعمال تفجير في موقع أكبر مشروع سكني بالكويت لإنجاز شبكات البنية التحتية

الوقت:2018-05-11 11:35:28المصدر: شبكة شينخوا

بدأت شركة ((جهتشوبا)) الصينية رسميا يوم الخميس أعمال التفجير في موقع مشروع مدينة جنوب المطلاع، أكبر مشروع إسكاني في تاريخ الكويت، قرب العاصمة، بهدف تفتيت التربة الصخرية من أجل تسريع إنجاز شبكات البنية التحتية.

ووقعت شركة (جهتشوبا) الصينية العقد الثاني لمشروع مدينة جنوب المطلاع والخاص بإنشاء شبكات البنية التحتية لثمان ضواحي تضم 18500 وحدة سكنية في مارس من العام 2017.

وبدأت الشركة الصينية أعمال الإنشاء في أبريل من العام نفسه على أن تستغرق 30 شهرا.

وتعد هذه أول عملية تفجير من قبل الشركات والمؤسسات الصينية لدى الكويت، وحققت اختراقا في أسلوب الإنشاء في مجال البنية التحتية الكويتية.

وحضر عملية التفجير في موقع المشروع يوم 10 مدير عام المؤسسة العامة للرعاية السكنية الكويتية بدر أحمد الوقيان، ومسؤولون وضباط بوزارة الداخلية الكويتية ومدراء وموظفون صينيون.

ويمثل الأمر بداية رسمية لاستخدام الشركة الصينية تكنولوجيا التفجير في بناء المشروع على مدى أشهر مقبلة لتسهيل إنجازه في أسرع وقت ممكن.

وقال نائب مدير المشروع لشركة (جهتشوبا) الصينية هه بايسين، إن حصول الشركة على إذن باستخدام تكنولوجيا التفجير في البنية التحتية "يؤكد ثقة الجانب الكويتي بالشركات الصينية تكنولوجيا وإداريا وسياسيا، ما يلعب دورا إيجابيا وقياديا في تنويع أساليب عمليات البناء بالنسبة للشركات والمؤسسات الصينية الأخرى".

وأكد نائب المدير الصيني أنه مع الذكرى السنوية الخامسة لإطلاق مبادرة الحزام والطريق في العام الجاري ترغب الشركة في بذل جهودها لدفع إنشاء البنية التحتية في الكويت للإسهام في تحقيق التعاون المتبادل المنفعة بين الصين والكويت.

وأشاد مدير عام المؤسسة العامة للرعاية السكنية الكويتية بدر أحمد الوقيان، بدقة عملية التفجير على صعيد التوقيت والمكان, الأمر الذي يساعد في تسهيل عملية البناء على أرض موقع المشروع المميز بالصخور الصلبة الكثيرة، وتقليل تكاليف البناء وتقصير فترته لإنجازه في أسرع وقت ممكن.

ويعد مشروع جنوب المطلاع أكبر مشروع إسكاني في تاريخ الكويت وأضخم المشاريع الإسكانية المتكاملة الخدمات، إذ يضم نحو 28363 وحدة سكنية لإسكان حوالي 400 ألف شخص.

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة