مؤسسة البترول الوطنية الصينية "سي أن بي سي" تحصل على امتيازات في حقلين بحريين بأبوظبي

الوقت:2018-03-23 14:08:21المصدر: شبكة شينخوا

وقعت مؤسسة البترول الوطنية الصينية (سي أن بي سي) يوم الأربعاء اتفاقيتي امتياز مع شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) بمقر الشركة في أبوظبي.

وحصلت مؤسسة البترول الوطنية الصينية، التي تعتبر ثالث أكبر شركة نفط في العالم، على امتيازات في حقلين بحريين في أبوظبي.

وبموجب شروط الاتفاقيتين حصلت مؤسسة البترول الوطنية الصينية من خلال شركة ((بترو تشاينا)) المملوكة لها، على نسبة 10% في امتياز أم الشيف ونصر، و10% في امتياز زاكوم السفلي، البحريين في أبوظبي.

وساهمت شركة ((بترو تشاينا)) بـ 2.1 مليار درهم (ما يعادل 575 مليون دولار) كرسوم مشاركة للدخول في امتياز أم الشيف ونصر و2.2 مليار درهم (ما يعادل 600 مليون دولار) رسم مشاركة في امتياز زاكوم السفلي.

وستتولى ((أدنوك البحرية))، وهي إحدى شركات مجموعة أدنوك، إدارة هذين الامتيازين نيابةً عن جميع الشركاء.

ووقع الاتفاقيتين وانغ يي لين رئيس مجلس إدارة مؤسسة البترول الوطنية الصينية، والدكتور سلطان بن أحمد الجابر الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك).

وتسري الاتفاقيتان لمدة أربعين عاماً، تبدأ بأثر رجعي اعتباراً من 9 مارس 2018.

من جانبه قال وانغ يي لين "يشرفنا المشاركة في امتيازي أم الشيف ونصر وزاكوم السفلي".

وأضاف أن "هذه الاتفاقيات تقوي علاقاتنا المتنامية مع أدنوك، وستساعد في تلبية الطلب المتنامي على الطاقة في الصين كما تساهم في تحسين محفظة الأصول وتعزيز الربحية لشركة ((بتروتشاينا))".

بدوره قال الجابر "إن العلاقات الممتدة مع "سي أن بي سي" تقوي وتعمق العلاقات الاستراتيجية والاقتصادية بين الامارات والصين ثاني أكبر اقتصاد في العالم، وإن التعاون في مجال الطاقة هو أحد الجوانب التي تزداد أهميتها في العلاقات بين الامارات والصين التي تعتبر أكبر مستورد للنفط عالمياً، وإحدى أهم الأسواق لمنتجاتنا البترولية والبتروكيماوية".

وأضاف "تعتبر هذه الاتفاقيات معلما جديدا في شراكة أدنوك المزدهرة مع شركة ((سي أن بي سي))، كما أنها تمثل منصة مهمة يمكننا من خلالها استكشاف فرص أخرى في المستقبل".

وعلى الصعيد نفسه، قال الدكتور علي عبيد الظاهري سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى الصين إن الصين هي أكبر شريك تجاري للإمارات العربية المتحدة، وقد شهدت التجارة الثنائية نموا هائلا خلال ثلاثة عقود، منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، ووصلت إلى 50 مليار دولار أمريكي سنويا.

وأضاف أنه في السنوات الأخيرة، نفذ الجانبان بشكل فعال الاتفاقات الهامة التي تم التوصل إليها بينهما، وحقق الجانبان نتائج مثمرة في تعاونهما. إن الإمارات العربية المتحدة تولي أهمية كبرى لتطوير العلاقات مع الصين، وتأمل في تقوية التعاون الاستراتيجي بين البلدين.

وقال إن الصين تمثل شريكا استراتيجيا هاما للإمارات العربية المتحدة، وإن العلاقات المتنامية بين شركات البلدين، هي دليل على عمق وأهمية هذه العلاقات، ونحن حريصون على استكشاف سبل المزيد من تعزيز هذه العلاقات.

وأشار إلى أن الإمارات العربية المتحدة ترغب في اتخاذ المزيد من الإجراءات الفعالة للمشاركة في بناء مشاريع مبادرة (الحزام والطريق) ،ومواصلة تعزيز وتعميق التعاون الاستراتيجي البيني في كافة المجالات وعلى رأسها موارد الطاقة والاقتصاد والتجارة والثقافة والمجتمع، وتؤكد الإمارات العربية المتحدة ترحيبها بالمزيد من المؤسسات الصينية للمشاركة في تطوير وبناء المشاريع في الإمارات.

وكانت ((سي إن بي سي)) قد حصلت في فبراير 2017 على امتياز فائدة بنسبة 8% في الامتياز البري في أبوظبي والذي تديره ((أدنوك البرية))، كما تمتلك أيضاً نسبة 40 % في امتياز الياسات مع أدنوك.

ويمثل امتيازا أم الشيف ونصر وزاكوم السفلي جزءاً من الامتياز البحري الذي كانت تديره سابقاً شركة ((أدما العاملة))، والذي قامت ((أدنوك)) بتقسيمه إلى ثلاث مناطق امتياز منفصلة، بهدف زيادة العائد الاقتصادي وتنويع وتوسيع نطاق شراكاتها الاستراتيجية وتعزيز تبادل الخبرات الفنية ووصول منتجاتها إلى أسواق جديدة.

ويمتاز مكمن أم الشيف للغاز البحري بغطاء غازي ضخم يعد الأكبر على مستوى المنطقة، ويعتبر غنياً بالمكثفات، وتبلغ الطاقة الإنتاجية لامتياز أم الشيف ونصر 460 ألف برميل يوميا.

وتخطط ((أدنوك)) لإنتاج 500 مليون قدم مكعب يومياً من الغطاء الغازي في أم الشيف، للمساهمة في تلبية الطلب المحلي المتنامي على الطاقة، كما تعتزم تكرير المكثفات للحصول على منتجات عالية القيمة تستخدم في مجال البتروكيماويات.

يذكر أن العاصمة أبو ظبي تحتوي على 90% من نفط دولة الامارات العربية المتحدة و7% من احتياطي النفط العالمي، بحسب الوكالة الرسمية.

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة