بريطانيا تتطلع إلى إقامة تعاون أوثق مع الصين فى إطار مبادرة الحزام والطريق

الوقت:2018-02-02 14:55:18المصدر: شبكة شينخوا

صرح قادة أعمال بريطانيون بأن المملكة المتحدة تتطلع إلى إقامة تعاون أوثق مع الصين فى إطار مبادرة الحزام والطريق خاصة فى قطاعات المال والخدمات المهنية.

وقال دوجلاس فلينت المبعوث الخاص لمبادرة الحزام والطريق لدى وزارة الخزانة البريطانية خلال حضور حدث ترابط الأعمال بين ووهان/هوبى والمملكة المتحدة الذى يقام فى ووهان حاضرة مقاطعة هوبى بوسط الصين يوم الأربعاء، إن إقامة تعاون أوثق بين البلدين يمكن ان يساعد فى تحقيق أداء أفضل وأسرع للمشروعات فى اطار مبادرة الحزام والطريق.

واضاف فلينت مؤكدا على ان الخدمات المالية يتعين ان يعزز الجانبان الاهتمام بها " ان التعاون سوف يفيد الصين والمملكة المتحدة وكل الدول الأخرى".

وأشار فلينت إلى أن بريطانيا لديها تاريخ طويل فى الخدمات المهنية خاصة الخدمات المالية وخدمات من إدارة المشروعات إلى إدارة الصناديق. وكل هذه الخدمات تعد ضرورية لمبادرة الحزام والطريق ليتم تسويقها للمستثمرين العالميين.

وقال" إننى أعتقد أن قدرات الخدمات المالية لدى المملكة المتحدة يمكن أن تساعد الصين فى توسيع تجميع الأموال المتاحة لمبادرة الحزام والطريق".

وردد تصريحات فلينت المدير العام لاتحاد الصناعة البريطانية كارولين فيربرن التى قالت ان مبادرة الحزام والطريق تتيح فرصا رائعة للعلاقات الثنائية خلال الأعوام القادمة.

وقالت فيربرن " ان الصين تمثل فصلا رائعا فى التحول الديناميكى بنمو بدرجة عالية فى الاقتصاد . وإن المملكة المتحدة تمر أيضا بفصل جديد. ونحن نبنى علاقات عالمية حول العالم . وعلى ذلك فإننا نعتقد أن هناك فرصا عظيمة لبناء العلاقات".

وأعربت عن اعتقادها بأنه " حتى مع ان المملكة المتحدة تعمل بالفعل مع الصين فى المبادرة فإن هناك الكثير الذى نستطيع القيام به ".

وقالت فيربرن ان بريطانيا لديها قوة كبيرة فى الهندسة والخدمات المهنية التى تحتاج اليها الصين لإجراء مشروعات كبيرة ناجحة فى نطاق مبادرة الحزام والطريق.

وفى الوقت نفسه اعرب اللورد ساسون رئيس مجلس الاعمال الصينى البريطانى عن اعتقاده بأن البلدين بمقدورهما العمل بطريقة منتجة على نحو أكبر فى المبادرة.

وقال ساسون " إن مبادرة الحزام والطريق من شأنها أن تحول الاقتصاد فى الكثير من أرجاء العالم .وان ما نهتم به بشدة من وجهة نظر بريطانيا هو التكامل بين بناء قوة هندسية للصين وخدمات مالية وخدمات ادارة المشروعات لبريطانيا".

واضاف " ان مبادرة الحزام والطريق سوف تصبح مساهما فى رفع النمو الاقتصادى فى كثير من الدول . وان خبرات البناء لدى الصين والخدمات المهنية البريطانية سوف تجعل المبادرة اكثر نجاحا".

تجدر الاشارة الى ان اكثر من 40 منظم اعمال بريطانى وقادة اعمال من قطاعات المال والتجارة والطب والتعليم والاتصالات و النقل حضروا الحدث.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريسا ماى قد وصلت الى ووهان فى وقت مبكر أمس الأربعاء لبدء زيارة للصين تستغرق ثلاثة ايام.

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة