الرئيس الجابوني : الجابون تأمل في استمرار الصين في دعم تنميتها

الوقت:2018-01-16 12:32:43المصدر: شبكة شينخوا

خلال اجتماعه يوم الإثنين مع وزير الخارجية الصيني وانغ يي بالعاصمة ليبرفيل قال الرئيس الجابوني علي بونجو أونديمبا إنه يأمل في أن تستمر الصين في دعم التنمية في بلاده.

وأعرب أونديمبا عن امتنانه للرئيس الصيني شي جين بينغ وللشعب الصيني، للاستقبال الحار الذي حظي به لدى زيارته إلى الصين عام 2016، مضيفا أن تلك الزيارة عززت عزمه وثقته في تعميق العلاقات الصينية - الجابونية.

وأوضح أونديمبا أن الجابون تمتلك موارد غنية وإمكانات اقتصادية هائلة وأنها صادقت على استراتيجية التنوع الاقتصادي. وأعرب أونديمبا عن أمله في أن تستمر الصين، بوصفها شريكا تعاونيا يوثق به للجابون، في دعم تنمية البلاد وتفعيل التعاون مع الصين في مجالات التعدين وصيد الأسماك والتصنيع الزراعي.

وأشاد الرئيس الجابوني أيضا بالسياسة الخارجية الصينية القائمة على التعاون الودي والاحترام المتبادل، مضيفا أن الجابون ترحب بالدور الهام الذي تلعبه الصين في الشؤون الأفريقية.

وأكد أونديمبا أن الجابون سوف تلتزم بقوة بسياسة صين واحدة وبدعم وحدة الصين،وجهود الصين في حماية حقوقها ومصالحها الشرعية في بحر الصين الجنوبي.

من جانبه قال وانغ إن رئيسى الدولتين ارتقيا بالعلاقات الثنائية الى شراكة تعاونية شاملة فى 2016 عندما زار الرئيس على بونجو الصين مما يظهر الأهمية التى توليها الصين لتطوير العلاقات الثنائية.

وأضاف ان الصين تدعم جهود الجابون في تحويل مواردها إلى مصادر للمنافع الاقتصادية، وفي القيام بدور أكثر نشاطا في الشؤون الإقليمية في أفريقيا.

وأعرب وزير خارجية الجابون نويل نيلسون ميسون يوم الإثنين عن تقديره لدعم الصين طويل الأجل والمخلص للتنمية فى بلاده وأشاد بالصين كصديق يعتمد عليه.

وفى اجتماع مع وزير الخارجية الصينى وانغ يى، أشاد ميسون بالصين كصديق يعتمد عليه للجابون، قائلا إن الدعم طويل الأجل والمخلص من جانب الصين فى مجالات مثل السياسة والاقتصاد قد لعب دورا هاما فى تنمية الجابون.

وقال ميسون إن الجابون ترغب فى مواصلة التعاون الذى يحقق المنفعة التبادلة مع الصين فى مجالات التجارة والبنية الأساسية والزراعة والتعليم والصحة والدفاع.

وذكر ميسون أن الجابون تقف على استعداد للانضمام الى مبادرة الحزام والطريق التى اقترحتها الصين، وأضاف أن المبادرة سوف تساعد فى بناء اقتصاد عالمى أكثر انفتاحا ويعزز التنمية فى افريقيا.

وأشار إلى أن الجابون ترغب ايضا فى أداء دور نشط فى الجهود التى تبذل من اجل تأمين نجاح قمة منتدى التعاون بين الصين وافريقيا و تعميق التعاون بين افريقيا والصين.

ومن ناحيته دعا وزير الخارجية الصينى الذى تمثل الجابون المحطة الثالثة فى جولته فى أربع دول فى افريقيا، كلا الجانبين الى اتخاذ اجراءات ملموسة لتنفيذ شراكتهما التعاونية الشاملة.

وقال وانغ إن الصين والجابون كشريكين موثوقين وداعمين، يتعين أن يواصلا فهم ودعم بعضهما بعضا فى القضايا التى تتعلق بالمصالح الأساسية لكل منهما.

وأضاف وانغ أن الصين تدعم جهود الجابون لتحقيق التنوع الاقتصادى وأشار إلى أن الصين سوف تواصل تقديم الدعم الضرورى للجابون فى تنمية البنية الأساسية.

ودعا ايضا إلى التعاون الثنائى فى الجهود الخاصة بالتعامل مع التحديات الإقليمية والعالمية وتعزيز الاتصالل والتنسيق بين البلدين فى القضايا الإقليمية والدولية مثل تغير المناخ من أجل الحفاظ على المصالح المشتركة للدول النامية.

وقال وانغ إن الصين تقدر جهود الصين المستمرة لتعزيز العلاقات الصينية الافريقية معربا عن الأمل فى أن الجابون سوف تسهم فى الانعقاد الناجح لقمة منتدى التعاون بين الصين وافريقيا فى بكين وزيادة تنمية الشراكة التعاونية الاستراتيجية الشاملة بين الصين وافريقيا.

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة