تقرير إخباري: كلمة شي بمناسبة العام الجديد تبشر بعصر ذهبي للصين وللنمو العالمي

الوقت:2018-01-04 10:46:55المصدر: شبكة شينخوا

قال مسؤولون وباحثون من بنجلاديش يوم الثلاثاء إن الكلمة التي ألقاها الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الأحد بمناسبة العام الجديد تعد بعصر ذهبي للصين وتظهر رؤية عالمية لصد التحديات التي تعيق الرخاء من أجل البشرية.

وقال وزير تجارة بنجلاديش توفيل أحمد لوكالة أنباء (شينخوا) أن الرئيس شي ألقى كلمة تاريخية مجددا، وأضاف أن كلمته "أثارت إعجابنا للغاية".

وتابع أحمد، الزعيم البارز بحزب رابطة عوامى الحاكم فى بنجلاديش وهو حزب رئيسة الوزراء الشيخة حسينة ،أن شي لم يتحدث فقط في كلمته عن اجتثاث جذور الفقر المدقع في ريف الصين وإنما شدد أيضا على الحاجة لتوفير عالم مزدهر وسلام دائم عن طريق ضمان الشمولية.

وقال"أعجبنا فعلا عندما قال إن الصين ستشق طرقا عبر الجبال وستبني الجسور على الأنهار للمضي قدما على طريق الإصلاح".

وفي الوقت ذاته، قال احمد إن التخلص من الفقر هو أيضا الهدف الرئيسى للحكومة الحالية في بنجلاديش.

وأضاف "نجتهد من أجل تحقيق هدف تقليل الفقر المدقع لأقل من 3 بالمئة بين البنجلاديشيين بحلول 2030".

وستستفيد بنجلاديش بالتأكيد من مبادرات التنمية العالمية التي اقترحها شي ومنها مبادرة الحزام والطريق.

كما أشاد منشي فايز أحمد رئيس معهد بنجلاديش للدراسات الدولية والاستراتيجية، بكلمة شي بمناسبة العام الجديد، وقال إن شي أكد في كلمته على التزام الصين بالوقوف إلى جانب الدول النامية حول العالم.

وقال "نحن معجبون به وبكلمته التي تمثل إلهاما لنا".

وأضاف أحمد، وهو سفير سابق لبنجلاديش في الصين، إن مفهومى التخلص من الفقر والتعاون العالمي، كانا واضحين للغاية في كلمة شي.

وواصفا كلمة شي بالإيجابية وبعيدة النظر ، قال أحمد إن الصين اليوم نموذج مثالي للدول حول العالم في تقليل الفقر.

وداعيا لمزيد من التعاون الدولي، قال أحمد إنه ينبغي على كل الدول مواصلة جهودها من أجل خلق نوع جديد من العولمة الاقتصادية لضمان المساواة والعدل والمضى بها نحو اتجاه شامل ومتبادل المنفعة.

وقال إن العولمة الداعمة للفقراء ستساعد بشدة في تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لتقليل الفقر ومكافحة عدم المساواة والظلم ومكافحة التغير المناخى وتقليل الفقر في النهاية.

وشهدت بنجلاديش تقليلا جوهريا للفقر المدقع والفقر معا، بحسب السفير السابق.

وأضاف أن نسبة السكان تحت خط الفقر المدقع الوطني انخفض من 40 بالمئة في 1991 إلى 22 بالمئة حليا.

وقال الباحث إن الدول التي عانت طويلا من فقر منتشر بالريف ينبغي أن تعمل معا لضمان الحد الأدنى من مستويات المعيشة حول العالم.

وقد ألقى شي كلمته بمناسبة العام الجديد يوم الأحد، وتعهد بأن تنفذ الصين الإصلاحات بثبات.

تحرير: وانغ بوه
الأكثر قراءة