نائب الرئيس الصيني يلتقي وزير خارجية جيبوتي

الوقت:2019-02-21 13:03:35المصدر: شبكة شينخوا

التقى نائب الرئيس الصيني وانغ تشي شان يوم الأربعاء وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الجيبوتي محمد علي يوسف، وتعهد بدعم التبادلات في خبرات الحوكمة.

وأشاد وانغ بالصداقة طويلة الأمد والعلاقات الصحية والمستقرة بين البلدين، قائلا إن الصين وجيبوتي صديقتان وشقيقتان تتمتعان بتفاهم متبادل وتدعمان مصالح بعضهما البعض الجوهرية.

ويوافق هذا العام الذكرى الـ40 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين وجيبوتي.

وحث وانغ البلدين على استغلال هذه الفرصة لدعم التعاون البراجماتي الشامل في ظل توجيه التوافق المهم الذي توصل إليه رئيسا البلدين خلال قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني-الأفريقي (فوكاك) العام الماضي.

وفيما يتعلق بالتنمية الصينية، قال وانغ إن الصين "اتبعت بشكل ثابت طريق الاشتراكية ذات الخصائص الصينية ومارست الحوكمة الذاتية على الحزب بصرامة في جميع الجوانب وعمقت بشكل متواصل الإصلاح ووسعت الانفتاح وقامت بتلبية المطالب المختلفة للشعب."

وقال يوسف إن جيبوتي تشعر بالرضا من تقدم علاقات الشراكة الاستراتيجية مع الصين وتقدر المساعدة الودية طويلة الأمد التي تقدمها الصين، مضيفا أن جيبوتي مستعدة للتعلم من خبرة الصين بشأن التنمية وبناء الحزب الحاكم.

كما التقى عضو مجلس الدولة ووزير الخارجية الصيني وانغ يي مع يوسف يوم الأربعاء.

وقال وزير الخارجية "الصين دائما تتعامل مع علاقاتها مع جيبوتي وفقا لمبدأ أن جميع الدول متساوية سواء كانت كبيرة أم صغيرة، وتساعد جيبوتي في تسريع تنميتها وفقا لمبدأ تدعيم العدالة في حين السعي نحو تحقيق المصالح المشتركة."

وواصفا التعاون بين البلدين بالشامل والاستراتيجي، حث وانغ يي الجانبين على اغتنام فرص المشاركة في مبادرة الحزام والطريق وتطبيق نتائج قمة بكين (فوكاك) لتعزيز الشراكة الاستراتيجية الثنائية.

وقال يوسف إن جيبوتي ستواصل السعي لتنمية علاقات الشراكة الاستراتيجية طويلة الأمد مع الصين، ورحب بالمزيد من الشركات الصينية للاستثمار وإقامة أعمال في بلاده.

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة