رئيس الوزراء المصري ووفد صيني يبحثان الإسراع في تنفيذ منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية

الوقت:2018-08-06 12:46:16المصدر: شبكة شينخوا

دعا رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، خلال اجتماع مع وفد صيني، إلى الإسراع في تنفيذ مشروع إنشاء منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة في شرقي القاهرة.

وضم الوفد الصيني، كل من أمين لجنة الحزب الشيوعي الصيني للجنة رقابة وإدارة الأصول الوطنية التابعة لمجلس الدولة الصيني، والسفير الصيني بالقاهرة سونغ أي قوه، ومسؤولي شركة ((سي إس سي إي سي))، التي تتولى تنفيذ المشروع.

وذكرت جريدة ((الأهرام)) المصرية يوم السبت أن مدبولي أكد خلال الاجتماع أن مشروع إنشاء منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية يأتي في مقدمة مشروعات التعاون مع الصين، مشيرا إلى قدرة شركة (سي إس سي إي سي) الصينية على تنفيذ هذا المشروع العملاق.

وأضاف مدبولي "لقد بدأنا تنفيذ المشروع، وأتوقع أن أرى المعجزة الصينية تتحقق فيه".

وتابع أن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، طلب مني توجيه رسالة للشركة الصينية ببذل قصارى الجهد لإنجاز المشروع في وقت قياسي ليتم وضعه في موسوعة جينيس للأرقام القياسية.

وقال "طلبت من الشركة أن تعمل بأقصى طاقة ممكنة للانتهاء من المشروع في أقصر فترة زمنية ممكنة، لتلبية تطلعات وآمال الشعب المصري، وعليها تكثيف معدلات العمل وزيادة المعدات والعمال بالموقع".

وتحدث رئيس الوزراء المصري مع مسؤولي الشركة الصينية على تنفيذ مرحلة ثانية من المشروع، على أن يتم التوقيع خلال زيارة الرئيس السيسي، إلى الصين في سبتمبر المقبل.

وتضم منطقة الأعمال المركزية 20 برجا للاستخدامات السكنية والإدارية والتجارية، من بينها أعلى برج في أفريقيا بارتفاع نحو 384 مترا.

من جانبه، وعد الوفد الصيني بـ"تنفيذ المشروع وفق أحدث التقنيات وبكامل الجودة، وتوفير جميع موارد الشركة لسرعة تنفيذه، وأن يكون تحفة معمارية في عصرنا".

ورأى الدكتور مصطفى إبراهيم عضو جمعية رجال الأعمال المصريين، في تصريح لوكالة أنباء ((شينخوا)) أن مشاركة الصين في تنفيذ العاصمة الإدارية الجديدة وبعض المشروعات القومية الأخرى يعكس دعما سياسيا قويا لمصر.

وقال إبراهيم إن العلاقات الاقتصادية بين مصر والصين بدأت تنمو بشكل كبير، وهي علاقات مفيدة للطرفين، في ظل "الشراكة الأساسية" التي تتوسع بين البلدين اللذين يملكان علاقات قوية وتاريخية.

وأضاف أن مشاركة الشركات الصينية في المشروعات القومية المصرية خلق صورة إيجابية للغاية عن الصين في مصر، وجعل الشعب المصري يتعرف على "الصين العملاقة".

وتابع أن الصين جزء أساسي في المشروعات الكبرى في مصر، التي تحتاج إلى الأولى التي تملك الرغبة والتكنولوجيا والخبرات لمساعدة القاهرة.

تحرير: تشي هونغ
الأكثر قراءة